إضاءة على داء السكري في يومه العالمي

يحتفل العالم في الرابع عشر من شهر نوفمبر\ تشرين الثاني من كل عام باليوم العالمي لداء السكري بهدف تسليط الضوء على هذا المرض، وما يحمله من مضاعفات في حال عدم ضبط معدله وعدم إجراء الفحوصات الدورية اللازمة للوقاية من تلك المضاعفات او على الأقل الحد من مخاطرها.

 يحدث داء السكري عند ارتفاع نسبة الغلوكوز في الدم بسبب خلل في إنتاج الانسولين ويصنف الأطباء هذه الفئة من المرضى بـ”النوع الأول”، أو وجود خلل في عمل الانسولين وتندرج هذه الفئة ضمن “النوع الثاني”.

بمناسبة اليوم العالمي لداء السكري، يتم تسليط الضوء على أهم الخطوات الواجب اعتمادها من قبل مرضى السكري للحد من مضاعفات المرض، الى جانب حث المجتمع على اتباع نمط حياة صحي يقيهم من الإصابة في المستقبل.

ومن أبرز النصائح:

  • خسارة الوزن الزائد وتجنّب البدانة 
  • فحص داء السكري باستمرار
  • تجنب التوتر والقلق لما له من تأثير على معدل السكري
  • اتباع نمط غذائي صحي بالتنسيق مع أخصائي التغذية وليس عشوائيا
  • إجراء الفحوصات الدورية لدى الطبيب المختص
  • تفقد الأطراف بشكل يومي

شارك مع أحبائك