تعتبر السمنة أحد المؤشرات الخطيرة للإصابة بأمراض شرايين القلب التاجية الناتجة عن بناء كتل من الدهون أي الكوليسترول داخل الشرايين. 

كما تساهم في قصور وظيفة القلب حيث أن الشخص السّمين يكون لديه كمية من الدم كبيرة فلا يستطيع قلبه ضخها بسهولة ما يسبب قصوراً لحدوث تضخم في عضلات القلب، والسمنة غالبا ما تكون مصحوبة بإنقطاع التنفس أثناء النوم ما يسبب مشاكل صحية كارتفاع ضغط الدم الذي بدوره يسبب قصور القلب.

هذا الوزن الزائد يسبب كذلك ضغطا كبيرا على عضلة القلب فيؤدي مع مرور الوقت إلى إجهاد العضلة وتعرضها للتضخم؛ وتشير بعض الدراسات أن استمرار السمنة الشديدة يزيد الحمل على البطين الأيمن أيضا ما يؤدي بعد ذلك إلى ضعف في عضلة القلب تمنعه من القيام بوظائفه الحيوية بطريقة طبيعية.

شارك مع أحبائك