في شهر التوعية بسرطان عنق الرحم… الوقاية ممكنة

شهر يناير\ كانون الثاني من كل عام هو شهر التوعية حول سرطان عنق الرحم وهو فرصة لتوعية النساء حول كيفية حماية أنفسهن من الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري HPV وسرطان عنق الرحم، حيث يعتبر الورم الحليمي البشري عدوى شائعة ويتسبب تقريباً بحدوث حالات سرطان الرحم.

الوقاية من الإصابة بسرطان عنق الرحم هو أمر ممكن وذلك من خلال الفحص المنتظم لدى الطبيب النسائي الذي يقوم بإجراء مسحة عنق الرحم (Pap Smears) ما يساعد في الكشف عن الخلايا الشاذة في وقت مبكر قبل أن تتحول إلى سرطانية.

أما لقاحات فيروس الورم الحليمي، فهي قادرة على حماية النساء من عدوى الفيروس التي قد تسبب سرطان عنق الرحم بشرط الحصول عليها في الوقت والعمر المناسبين لكي تكون أكثر فعاليةً.

شارك مع أحبائك